اخر الاخبار

الثلاثاء , 5 فبراير , 2019


الأستاذ المعلم : على الإنسان التأمل و التدقيق بما صدر عنه
قال تعالى ( فوربك لنسئلنهم أجمعين عما كانوا يعملون ) و قال معلمنا الأول و دليلنا نحو الخلاص و الإخلاص – صلى الله عليه و آله و سلم - : ( حاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا ) وفي بعض الأخبار قد ورد ما نصه ( ينبغي أن يكون للعاقل أربع ساعاتٍ : ساعة يُحاسب فيها نفسه ...) مما تقدم نجد أن السماء و رسولنا الكريم و سير العقلاء كلها تدعو الإنسان إلى ضرورة محاسبة النفس و صقلها بالأخلاق الفاضلة و السيرة الطيبة و بما يقودها نحو سعادة الدنيا و نعيم الآخرة و ذلك يكون من خلال التفكير طويلاً بما قدمه في كل يوم مرَّ عليه ولا فرق في ذلك بين الخير و الشر و الصالح و الطالح، فإن كان خيراً فليستزد منه و إن كان سيئاً فلينتهي عنه سعى أن يكون نهاية المطاف صلاحاً يسعد به في خاتمة القرار إذاً لابد من التأمل و التدبر و استخلاص العضة و الدروس الناجعة من تجارب الماضيين و الاستفادة من خبرات المعاصرين وهذا يتأتى من دراسة حياتهم بكل موضوعية و حيادية تامة و التجرد من الميول العاطفية، فالإنسان يحتاج دائماً إلى الشمعة التي توقد له الطريق كي يكون على إستعداد تام لرسم خارطة طريق حياته بعد أن يصل إلى المراتب العليا من النجاح و التمرس على قيادة النفس بما يتماشى مع مراد السماء، ولكي لا نخرج من صلب الموضوع فكل منا تقع على عاتقه مسؤولية لا يُستهان تكمن في محاسبة النفس و ترويضها على كل خير و صلاح و كبح غرورها و صرفها عن كل ما يبعدها من رحمة العزيز الجبار، ففي محاسبتها طاعة، وفي إطلاق العنان لها خيبة و خسران مبين وفي كلا الدارين، وهنا فيكون الفرد في وضع لا يُحسد عليه و الاختيار يقع عاتقه ( فمَنْ يُرد ثواب الدنيا نؤته منها ومَنْ يُرد ثواب الآخرة نؤته منها و سنجزي الشاكرين ) فكان هذا المحور المهم في حياة البشرية جمعاء محط اهتمام و عناية رسل السماء و الشغل الشاغل للسواد الأعظم من المصلحين وباختلاف مسمياتهم و عناوينهم الاجتماعية ولعل من بينهم المعلم الأستاذ الصرخي و الذي أكد على هذا الجانب وفي أكثر من مناسبة كانت من أبرزها ما جاء له من كلام في رسالته العملية المسماة بالمنهاج الواضح كتاب باب الصلاة فقال : (( على الإنسان التأمل و التدقيق بما صدر عنه فيلوم نفسه على أخطاءه و زلاته و يحزن و يندم لذلك و يتوب و يعاهد الله على عدم تكرار ذلك و بخلاف هذا المستوى سيجد نفسه في طغيان و غفلة ساحقة و مهلكة )) .
فيا إخوتي في الله – تعالى - و تلك دعوة صادقة لا أبتغي منها شيئاً إلا وجه الله – سبحانه و تعالى – فالباب ما زالت مفتوحة أمامنا، و ما دام عرق الحياة ينبض فينا، فلنكون أكثر تعقلاً و تدبراً و تأملاً في كل ما صدر منا من أفعال و لنجعلها سفينة النجاة التي تبحر بنا نحو بر الأمن و الأمان لا أن نجعلها تسير بنا صوب جحيم الهلاك و الخسران .
بقلم الكاتب احمد الخالدي


القراء 115

التعليقات

علي_الاحمد

وفقكم الله لكل خير وحفظ السيد الاستاذ المحقق

مقالات ذات صلة

الراب الإسلامي رسالة الإصلاح الحقيقي

من مآسي النظام الرأسمالي الاستهتار بالكرامة الانسانية

من مآسي النظام الرأسمالي الاستهتار بالكرامة الانسانية

و للشباب دور كبير في إصلاح المجتمع ... مشروع الشباب المسلم الواعد انموذجا

الأستاذ المعلم : على الإنسان التأمل و التدقيق بما صدر عنه

المحقق الصرخي : أين عمل الدواعش من عمل الخواجة نصير الدين الطوسي ؟

المحقق الصرخي : أين عمل الدواعش من عمل الخواجة نصير الدين الطوسي ؟

ماذا يحتاج الإنسان لتربية النفس ؟ المعلم الأستاذ الحسني مُجيبا

الأستاذ المعلم : الأدب و الأخلاق زينة العلم

الأستاذ المعلم : الأدب و الأخلاق زينة العلم

المحقق الصرخي : قادة الدواعش يُكاتبون الغزاة و يدعوهم لإحتلال البلاد الإسلامية

فاطمة مدرسة الإباء و الاعتدال الفكري أنصار المحقق الصرخي طلابها

فاطمة مدرسة الإباء و الاعتدال الفكري أنصار المحقق الصرخي طلابها

فاطمة مدرسة الإباء و الاعتدال الفكري أنصار المحقق الصرخي طلابها

فاطمة مدرسة الإباء و الاعتدال الفكري أنصار المحقق الصرخي طلابها

الطلاق وراء انهيار المجتمع في مفهوم أنصار المحقق الأستاذ الحسني

المهندس الأستاذ يضع حجر الأساس لنيل سعادة الدارين

المحقق الأستاذ : أئمة الدواعش يبيحون دماء المسلمين

المرأة مدرسة التضحية و نبراس الشرف و الإباء ... الحوراء زينب أنموذجا

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة .

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة .

أشبال الشور حناجر تصدح بالتقوى و الوسطية و الأخلاق

المعلم الأستاذ يضع أساسيات الفكر الصحيح لمسار الإنسان

أشبالنا و شبابنا بالعلم يفتحون آفاق المستقبل

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح ... الرأسمالية تقصي الأخلاق

المحقق الأستاذ و بيان كيفية الحفاظ على مبادئ الإسلام و أركانه

أشبال الشور رُسُل التقوى و الوسطية و الأخلاق الحميدة

أشبالنا طاقات علمية زاخرة و مقدمة ضرورية لبناء المجتمع الناجح

المرجع الأستاذ و عدم جواز علاقة المرأة بشخص آخر

المحقق الأستاذ : في دولة التيمية الابن يحجر على أبيه لأجل الملك العقيم !

المهندس الأستاذ : لا تبنى الأمم بقوة السيف .

الأستاذ المعلم : لنستكر العنف و الإرهاب و كل ضلال و انحراف نصرةً لنبينا الكريم .

المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش

المعلم الأستاذ : يجب تدريب النفس و ترويضها

المحقق الأستاذ : نعم للوحدة الحقيقية الصادقة و كلا للخيانة و القتل و السم الزعاف

المعلم الأستاذ : نُصرة النبي في تحصيل العلم

الأستاذ المهندس : حدث الإنسان بما لا يُعقل فإن صدَّقَ فهو داعشي تكفيري

المعلم الحسني: أي دولة إسلامية تريدون إقامتها؟

المعلم الأستاذ: لنصدّق ونصدُق بالقول والفعل لبيك يا رسول الله

ولادة النبي لطفٌ إلهيٌ وعطفٌ و مودةٌ



خريطة الموقع


2019 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.eu