اخر الاخبار

الخميس , 8 نوفمبر , 2018



بالشور التربوي يرفع شباب المسلم الواعد التعازي الى صاحب العصر .. بوفاة النبي الأقدس
----------------------------
بقلم ...باسم الحميداوي

تعودنا أن ترق أعيننا وتذرف الدمع ونحن نرى تلك الصورة من التعزية الليّنة الطرّية التي بدت من شبابنا المسلم الواعد خلال شهر عاشوراء حزنا وجزعا على سيد شباب أهل الجنة وقد سجل أسمه في سجل المعزين .
(شبابنا الواعد) كان عنوانه ومنبعه ومعينه مشروع شباب المسلم الواعد حيث كان لسيد المحققين الاستاذ الصرخي موقف ابوي حنون اتجاه هذه الفئة العمرية وقد تحسسنا ولمسنا الرعاية والاهتمام الكبيرين منقطع النظير بهؤلاء الفتيان من المعلم الصرخي حتى وصل بهم الى حد الاعتماد عليهم في حمل الرسالة التربوية التقوائية خصوصا من خلال الشعيرة الحسينية الهادفة (الشور المقدس التقوائي)
فكما كان لهؤلاء الشباب الواعد بصمة أثناء أحيائهم أربعينية الأمام الحسين عليه السلام ...فهاهو قد سجل أسمه في سجل المعزين وهذه المرة في شهر صفر الحزن والاسى والألم لأحياء ذكرى فقد سيد الكونين ابي القاسم محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله
https://bit.ly/2Phl9s3


القراء 104

التعليقات

قاسم_محمد

احسنتم

علي_كاظم

ان إحياء الشعائر الحسينية وبالأخص مجالس عزاء الشور والبندرية لما لها من دور وتأثير في نفوس المعزّين وخاصة الطبقة الشبابية منهم وبذلك نكون قد حققنا الهدف والغاية وهي باستقطاب الكم الهائل من الشباب وتخليصهم من الانحراف والشذوذ والانخراط في رذائل الأخلاق وجعلهم النواة لهداية المجتمع من خلال تأثيرهم بأقرانهم وجلبهم لهذه المجالس المباركة وترك مجالس اللهو وما زرعه الغرب الكافر وأعداء الإسلام من أمور في المجتمع الإسلامي فبهذه المجالس يمكن القضاء على هذه الأمور وغيرها وتخليص المجتمع منها. شذرات من كلام المرجع المعلم السيد الصرخي الحسني

مقالات ذات صلة

الروزخون سعد المدرسي المستأكل والشعراء الغاوون .... واوجه التشابه!!!!

الروزخون المستأكل والشعراء الغاوون .... واوجه التشابه!!

دليل اعلمية الاستاذ المحقق حجة مستديمة ...قرآنا وسنة

الروزخون سعد المدرس.. احمق وكاذب ومُدلس

الشهيد الصدر الثاني شهد لعلم السيد الصرخي .. بقوله وافياً بالمقصود مسيطراً على المطلوب

الراب المهدوي ..يدخل باب الأحزان من أوسع أبوابه

الراب الاسلامي الحسيني محط أهتمام الوكالات العالمية .. رويترز نموذجاً

لله درك ياشهيدنا الصدر حين قلت ....المايشوف بالمنخل عمة بعينة

الراب المهدوي.... وحجم العداء لعنوان (الاعلمية)

المرجع الصرخي في الفكر المتين / الجزء الرابع .. يفضح ضعف السيد الحائري العلمي!!!!

الراب المهدوي.... مطرقة تهشم ادعياء الموروث الديني المزعوم

الراب المهدوي الاسلامي ....مشروع انقاذ الشباب من الضياع

الراب المهدوي .......وعلاقته بالصورة المرفقة !!!

لماذا !!!؟؟؟....الراب المهدوي دون غيره ...لماذا !!!؟؟؟

اشبال الراب المهدوي , جمرة لا تداس.....احمد العراقي ,وعلي المياحي مثالا

الإعلام المضلل اللاهث وراء السحت ودوره النفعي في تشويه الراب المهدوي الإسلامي ..عدنان الطائي مضللًا

منهج الاعتدال والوسطية ...... المرجعية الرسالية المتنفس والمخرج

الراب المهدوي ..واستقطاع محاضرات الاستاذ ......هروب المضغوطين من المطر الى الميزاب

الراب المهدوي الإسلامي رسالة سلام لأشبال وشباب الإسلام

( آية )...... تشكو جهل وكذب المدعو (عمار الشويلي)

الاعتراض على الراب المهدوي ....غيث بعد قحط

​ (الصورة).... والموقف العملي للراب المهدوي الاسلامي

بحث الراب عن الفخر .....فصار مهدويا

الراب المهدوي الاسلامي ....بين حيرة الامام علي, وجهل الاتباع

بقصيدته المهدوية ...اصغر رابر في العالم يهز اركان الالحاد والماسونية العالمية

الراب المهدوي بين فكين........ علماني فاسق وإسلامي فاسد

على غرار مقياس رختر للزلازل ... الراب المهدوي الاسلامي يسجل اعلى درجة لحدوث هزة بين الالحاديين واقزامهم

الكيل بمكيالين في الحكم على (الراب)..!!!

الراب المهدوي......... يقلب الساعة الترابية على الاصنام الانتهازيين

فلسفة الراب المهدوي

(الراب المهدوي) ضيفا على منظومة الشعيرة الحسينية الهادفة

عدو الله المرائي ...في فكر الاستاذ المحقق الصرخي

شراء كارت تعبئة الموبايل ذي الفئة العراقية وحكمه ....في فقه المحقق الاستاذ

الشور المهدوي الفطري التفاعلي يحاكي واقع المظلومين

نصرة الحق العصرية يترجمها أشبال وشباب الشور المهدوي

كلمات نورانية تجسد انفاس نبينا وحبيبنا محمد ....المحقق الاستاذ ناطقا

المحقق الاستاذ ....يمنح الفرصة للمرأة العصرية ويعطيها دور ريادي ورسالي في المجتمع

المحقق الاستاذ جعل من تيمية وفكره الهدّام كالكرة بين اقدام الاشبال والصبية

الرقي الى معرفة الله تعالى.... في فكر المحقق الاستاذ

المحقق الأستاذ ...المارقة والخوارج، وكلاب وخنازير النار، من الناس يعترضون على النبي، وعلى أحاديثه



خريطة الموقع


2019 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.eu