اخر الاخبار

الإثنين , 5 نوفمبر , 2018


المحقق الصرخي ... لنتوحد بالتحلي بالأخلاق الفاضلة النبوية الرسالية
تمر على الأمة الإسلامية بعد أيام قلائل فاجعة عظيمة تحمل بين طياتها ألوان الحزن و الأسى بذكرى رحيل نبي الرحمة و الأخلاق و مؤسس الوحدة الصادقة و مُشيد مجدها العريق، فاجعة ما أعظم مصيبتها و ألمها الذي تركته في قلوب المسلمين إنها ذكرى وفاة المصطفى محمد ( صلى الله عليه و آله و سلم ) فجيعة يا لها من فجيعة ومن عظيم هولها، فنبينا القدوة الحسنة، و عنوان الخُلُقُ الكريم الذي دعت إليه السماء، فكان حقاً الأنموذج الأسمى لمراد الشريعة الشريفة وفي مختلف مجالات الحياة، فالنبي بمواقفه المشرفة أطاح برموز الوثنية و أزال عهوداً من الجاهلية و انحرافاتها، و بأخلاقه النبيلة بنا دولة العدل و الإنصاف و أعطى كل ذي حقٍ حقه بغض النظر عن الانحدار المذهبي و القبلي فلم يُقدم عربياً على أعجمي إلا بميزان التقوى، فهذه المقدمات و غيرها تحتم علينا الانتصار للنبي و الدفاع عنه مهما كانت التكاليف كمقابل لذلك العمل الإنساني و الشرعي و الأخلاقي إيماناً منا بجميل ما قدمته تلك الشخصية الفذة بعطائها و وفاءاً لها و حباً بها فهذا ما يدفعنا لنصرة النبي و البقاء على عهدنا بنصرته و الذود عنه و ليس كما يتقول به دواعش العصر و الفكر المنحرف عن جادة الصواب و لنا في حديث الشاب الأمرد خير شاهدٍ على الذي نسبوه للنبي وهو في الحقيقة بريء منه كبراءة الذئب من دم النبي يوسف ( عليه و على نبينا و آله الصلاة و السلام ) فرغم أنه حديث منسوب و قد أثبت ذلك الكثير من رواة الأحاديث و كتاب الحديث النبوي و أئمة المذاهب الأربعة ( رضوان الله عليهم ) إلا أن داعش و قادتهم قتلة الصحابة الكرام ( رضي الله عنهم ) في مدينة الرسول و منتهكي الأعراض فيها و أتباعهم لا زالوا يزعمون صحة هذا الحديث رغم عدم امتلاكهم الأدلة الصحيحة و البراهين التي تؤيد صحة ما يدَّعون وقد كشف المحقق الصرخي الحسني زيفهم في بحثه السامق وقفات مع التوحيد التيمي الجسمي الأسطوري الذي قدَّم فيه الحجج الدامغة و الأدلة الصحيحة التي أثبتت كذب و بدعة و عدم صحة هذا الحديث جاء ذلك انتصاراً و دفاعاً عن نبينا الكريم و رداً على شبهات و أكاذيب الخط الداعشي وقد دعا المحقق الأستاذ إلى نصرة النبي الأقدس وبكل ما نمتلك من الإمكانيات المتاحة أمامنا و كل من موقعه فقال في بيانه المرقم ( 55) و الموسوم ( نصرة الهادي الأمين ) : (لتكن النصرة الحقة بأسلوب حسن صادق رصين في الدرس والتدريس والتحصيل في طلب العلم وتحصين الفكر والقلب ونفوس المؤمنين وفي تأليف وكتابة وخطابة وحديث كله في تعظيم الصادق الأمين عليه وآله الصلاة والسلام والتكريم ولنكتب الشعر وننشد ونهتف ونرسم وننقش للنبي الكريم وحبه وعشقه الإلهي الأبدي إذاً لنغيض الأعداء من المنافقين والكفار بالالتزام بالأخلاق الإلهية الرسالية وتوحيد القلوب والأفكار ومواصلة الإخوان مع عفوٍ ومسامحةٍ بصدقٍ وإخلاصٍ نعم للوحدة الحقيقية الصادقة الفاعلة وحدة الإسلام والرحمة والأخلاق لنتوحد بالتحلي بالأخلاق الفاضلة النبوية الرسالية )) .
http://www2.0zz0.com/2018/04/16/21/161135225.jpg
بقلم /// الكاتب احمد الخالدي


القراء 94

التعليقات

علي_وهب

مرجعية العلم والعلماء والمواقف ان مرجعية السيد الصرخي الحسني ومنذ التصدي للمرجعيه والعلم والمعرفه والعلوم والمعارف كانت واصبحت بكل صدق وامانه وثقه واحترام وتقدير واعجاب هي مرجعية وحوزة العلم والعلماء في كل المجالات العلميه وذلك من خلال كل مايصدر منها من بيانات وكتب وصحف ومجلات ومواقف رافضه الى الجهل والاميه والفساد والجور وانها الان واليوم والساعه هي مصداق حقيقي اصيل وصافي الى كل الرسالات السماويه وكل الانبياء والرسل والائمه والصالحين والاحرار والشرفاء والعلماء الناطقين العاملين عليهم افضل الصلاة والسلام طوال مسيرة التاريخ الانساني واليوم الاسلام واهل الاسلام بامس الحاجه الى مثل هذه المرجعيه الصادقه الناطقه بل كل الانسانيه والامم والشعوب لان الاسلام ورسالة الرسول المختارالاعظم عليه وعلى اله وصحبه افضل الصلاة والسلام عالميه انسانيه حضاريه متجدده ومستمره في كل العصور وخاصة ان الانسانيه الان في ثورة العلم والتقدم العلمي في كل الميادين والان هذه المرجعيه الاسلاميه تواكب هذا التطور والتقدم من خلال تعريف الانسانيه واهل الاسلام بكنوز علوم واعجاز القرأن الكريم وعلوم الرسول المختار واله الاطهار وصحبه الاخيار عليه وعليهم افضل الصلاة والسلام ومن خلال احتضان وترحيب بكل اهل العلم تقديم كل مالديهم من خلال محاضرات علميه اخلاقيه اسلاميه شامله

مقالات ذات صلة

الطلاق وراء انهيار المجتمع في مفهوم أنصار المحقق الأستاذ الحسني

المهندس الأستاذ يضع حجر الأساس لنيل سعادة الدارين

المحقق الأستاذ : أئمة الدواعش يبيحون دماء المسلمين

المرأة مدرسة التضحية و نبراس الشرف و الإباء ... الحوراء زينب أنموذجا

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة .

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة .

أشبال الشور حناجر تصدح بالتقوى و الوسطية و الأخلاق

المعلم الأستاذ يضع أساسيات الفكر الصحيح لمسار الإنسان

أشبالنا و شبابنا بالعلم يفتحون آفاق المستقبل

فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح ... الرأسمالية تقصي الأخلاق

المحقق الأستاذ و بيان كيفية الحفاظ على مبادئ الإسلام و أركانه

أشبال الشور رُسُل التقوى و الوسطية و الأخلاق الحميدة

أشبالنا طاقات علمية زاخرة و مقدمة ضرورية لبناء المجتمع الناجح

المرجع الأستاذ و عدم جواز علاقة المرأة بشخص آخر

المحقق الأستاذ : في دولة التيمية الابن يحجر على أبيه لأجل الملك العقيم !

المهندس الأستاذ : لا تبنى الأمم بقوة السيف .

الأستاذ المعلم : لنستكر العنف و الإرهاب و كل ضلال و انحراف نصرةً لنبينا الكريم .

المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش

المعلم الأستاذ : يجب تدريب النفس و ترويضها

المحقق الأستاذ : نعم للوحدة الحقيقية الصادقة و كلا للخيانة و القتل و السم الزعاف

المعلم الأستاذ : نُصرة النبي في تحصيل العلم

الأستاذ المهندس : حدث الإنسان بما لا يُعقل فإن صدَّقَ فهو داعشي تكفيري

المعلم الحسني: أي دولة إسلامية تريدون إقامتها؟

المعلم الأستاذ: لنصدّق ونصدُق بالقول والفعل لبيك يا رسول الله

ولادة النبي لطفٌ إلهيٌ وعطفٌ و مودةٌ

مدرسة الشور وسيلة إصلاحية غايتها رسالة تربوية إيمانية

الأستاذ المعلم : الابتعاد عن الفتنة منهجاً و سلوكاً

المحقق الصرخي يكشف البُعد الطائفي و تأثيره في تزييف الحقائق التاريخية

حداد المرأة على زوجها في فقه المحقق الصرخي

حداد المرأة على زوجها في فقه المحقق الصرخي

نبينا يوحدنا و الطائفية تقتلنا المحقق الصرخي عاملاً .

مشروع الشباب المسلم الواعد مشروع إنساني إصلاحي بحث

المحقق الأستاذ و الانتصار الحقيقي للصادق الأمين

المحقق الصرخي ... لنتوحد بالتحلي بالأخلاق الفاضلة النبوية الرسالية

شعراء الشور معين التقوى و الأخلاق و الوسطية الذي لا ينضب

المهندس الصرخي : لنعمل على تحرير العقل و الفكر بغض النظر عن المذهبية و الطائفية

بفكر الأستاذ المعلم مواكب الشور منبر الحق و صوته الإصلاحي

قالها المحقق الصرخي ومنذ سنوات لابد من مواجهة الفكر بالفكر

عن معاناة النازحين المعلم الصرخي يقول : لا يوجد مَنْ يهتم لهؤلاء المساكين لهؤلاء الأبرياء

المحقق الصرخي و رأيه بلعبة الكلاش .



خريطة الموقع


2019 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.eu