اخر الاخبار

السبت , 28 أبريل , 2018


لنكن صادقين في حب الحسين وجده الامين
سليم العكيلي

كثيرة هي الشعارات التي ترفع باسم الحسين وثورة الحسين ومظلومية الحسين , ولكن تبقى معرفة مدى مصداقية تلك الشعارات وتلك الاصوات التي تهتف بشخصية ليس فقط يحترمها ويقدسها ويجلها مذهب معين أو طائفة معينة , بل هي شخصية جعلها كبار العلماء وكبار الثائرين وكبار القادة من مختلف الديانات والقوميات وجعلها رمزا للحرية والشجاعة والتضحية والفداء , وما كانت الكلمات التي اطلقها المفكر الهندي غاندي ( تعلمت من الحسين كيف اكون مظلوما فانتصر ) وغيرها من اقول المستشرقين ماهي إلا دليل على ان الحسين ( عليه السلام ) هو مدرسة يتعلم منها الجميع , ولابد لنا ان نكون أول من يتعلم من تلك المدرسة لاننا الاقرب لها والناقل لمنهجها وفكرها , فلنكن صادقين في ولائنا وندائنا وصرختنا كي يفرج الله عنا , لان الله لايغير مابقوم حتى يغير ما بانفسهم , ولو وجد في نفوسنا مايطابق شعاراتنا لتغير الحال منذ زمن وما تسلط علينا الفسقة والمجرمون , وكما قال المحقق السيد الصرخي الحسني في شذرات من كلامه في حب الحسين وجده الامين ( لنكن صادقين في نيل رضا الاله رب العالمين وجنة النعيم , ولنكن صادقين في حب الحسين وجده الامين ( عليهما والهما الصلاة والسلام والتكريم ) بالاتباع والعمل وفق وطبق الغاية والهدف الذي خرج لتحقيقة الحسين ( عليه السلام ) وضحى من اجله بصحبه وعياله ونفسه , انه الاصلاح , الاصلاح في امة جد الحسين الرسول الكريم ( صلى الله عليه واله وسلم ) انتهى كلام المحقق , أذا فالحب لابد ان يطابق العمل والهدف والغاية , لا ان يرفع الشعار لخداع السذج والبسطاء من الناس , فكم هي الفرص والمجالات اليوم التي يستطيع من خلالها الانسان ان يثبت ويبرهن حبه الحقيقي للحسين وجد الحسين ورب الحسين , فأين المواساة واين التضحية واين الايثار في نفوس المحبين ولماذا لا نراها قد تجسدة بشكلها الحقيقي على ارض الواقع ؟ لماذا هي الى اليوم منذ اكثر من الف واربعمائة سنة ترفع فقط كشعارات على الجدران والاوراق والالسن ؟ أذن فالشعار بلا عمل بمثابة الجسد بلا روح وروحه هو العمل .


القراء 129

التعليقات

عامر_الدراجي

لنكن صادقين في نيل رضا الاله رب العالمين وجنة النعيم , ولنكن صادقين في حب الحسين وجده الامين ( عليهما والهما الصلاة والسلام والتكريم ) بالاتباع والعمل وفق وطبق الغاية والهدف الذي خرج لتحقيقة الحسين ( عليه السلام ) وضحى من اجله بصحبه وعياله ونفسه , انه الاصلاح , الاصلاح في امة جد الحسين الرسول الكريم ( صلى الله عليه واله وسلم ) انتهى كلام المحقق , أذا فالحب لابد ان يطابق العمل والهدف والغاية , لا ان يرفع الشعار لخداع السذج والبسطاء من الناس , فكم هي الفرص والمجالات اليوم التي يستطيع من خلالها الانسان ان يثبت ويبرهن حبه الحقيقي للحسين وجد الحسين ورب الحسين , فأين المواساة واين التضحية واين الايثار في نفوس المحبين ولماذا لا نراها قد تجسدة بشكلها الحقيقي على ارض الواقع ؟ لماذا هي الى اليوم منذ اكثر من الف واربعمائة سنة ترفع فقط كشعارات على الجدران والاوراق والالسن ؟ أذن فالشعار بلا عمل بمثابة الجسد بلا روح وروحه هو العمل .

محمدالموسوي

ان الحسين ( عليه السلام ) هو مدرسة يتعلم منها الجميع , ولابد لنا ان نكون أول من يتعلم من تلك المدرسة لاننا الاقرب لها والناقل لمنهجها وفكرها , فلنكن صادقين في ولائنا وندائنا وصرختنا كي يفرج الله عنا , لان الله لايغير مابقوم حتى يغير ما بانفسهم , ولو وجد في نفوسنا مايطابق شعاراتنا لتغير الحال منذ زمن وما تسلط علينا الفسقة والمجرمون , وكما قال المحقق السيد الصرخي الحسني في شذرات من كلامه في حب الحسين وجده الامين ( لنكن صادقين في نيل رضا الاله رب العالمين وجنة النعيم , ولنكن صادقين في حب الحسين وجده الامين ( عليهما والهما الصلاة والسلام والتكريم ) بالاتباع والعمل وفق وطبق الغاية والهدف الذي خرج لتحقيقة الحسين ( عليه السلام ) وضحى من اجله بصحبه وعياله ونفسه

مقالات ذات صلة

الأستاذ المحقق .. الاحتجاج بتنوّع البراهين والمؤيِّدات لتأسيس الحجة الدامغة على التيمية المارقة!!!

المحقق الصرخي ونداؤه إلى أبناء العراق من الجيش والشرطة

الأستاذ المحقق ...الابتلاء والاختبار هو المحك في معرفة الإيمان

الدواعش حلقة من سلسلة أصلها ابن تيمية ....في فكر الأستاذ المحقق

المحقق الصرخي..المارقة ينكرون وجود المهدي !!

مجالس الشور، مجالس حسينية.. تربوية.. أخلاقية

المحقق الصرخي ..يبرء ساحة الشيخ الطوسي من احداث سقوط بغداد

القدوة الحسنة ..بين شعار يرفع ومعول يهدم في فكر المحقق الصرخي

المحقق الصرخي ..:لينتهج السني منهج التشيع ويكون شيعيًا وينتهج الشيعي منهج التسنن ويكون سنيًا، ماذا يضرّك وماذا يضرّني؟

تحرير العقل أمر ضروري للتخلص من رواسب الجهل والجاهلية

العلاقة الغيبية بين الحسين وقلوب المؤمنين

المحقق الصرخي ..وتوجهه الفكري النافع لهذه الأمة

المحقق الصرخي ...بأدلة قاطعة يبطل ويفند من خلالها المنهج التكفيري الداعشي في تحريم زيارة القبور وتكفير من يزورها

اثر التربية الروحية في بناء الانسان المسلم

أطوار الشور والبندرية ..بين حفظ الشباب ..ولسان الاحمق

المحقق الصرخي :والموقف الأخلاقي من الشعائر الحسينية

المحقق الصرخي ..والعمل على تصفية النفس من رواسب الذنوب

من روائع اطوار الشور والبندرية

المحقق الصرخي .. أئمّة التيمية التكفيريون هيئوا الأجواء لقيادة الإجرام باسم المسلمين !!!

المحقق المعاصر...سلاطين الدولة القدسية التيمية يستخفون بالجوامع والمحرمات !!!

المحقق الصرخي: تحصين الفكر يقلل من الالتحاق بالفكر الظلامي التكفيري

المحقق الصرخي ....يا خوارج الأخلاق، أئمة المذاهب تتلمذوا على يد الإمام الصادق عليه السلام !!!

المُحَقِّقُ الصَرْخِيُّ، نَهَجَ مَنْهَجَ الحُسينِ لإنقاذ الناسِ مِنْ دُخُولِ النارِ

المحقق الأستاذ الصرخي: الدواعش حاربوا عنوان المهدي!!!

لماذا علي ( عليه السلام ) ؟!!!

المحقق الصرخي ...اعور دجال من لايرى ولايتك يا علي

التمكين للمستضعفين وإمامهم في فكر المحقق الصرخي الحسني

لنكن صادقين في حب الحسين وجده الامين

المحقق الصرخي والتفكير الموضوعي

الحروف المقطعة ...لغة لاتحتاج الى تكفير (الشور والبندرية ) أنموذجا

العبث في إطلاق العيارات النارية ... في فكر المحقق الصرخي

الشور والبندرية ..اطوار تحفظ الشباب وتهدم المخططات

أمن وسلامة الأوطان بمقدار ثقافة الإنسان

الدواعش الخارجة يكفرون العلماء في عصر العلم والتكنلوجيا

الإمام الهادي (عليه السلام ) نور لم يطفئه الطغاة

الحذف والأحرف المقطعة من إبداعات اللغة العربية



خريطة الموقع


2019 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.eu